الأحد 26 - مارس - 2017
 المتواجدون الآن : 73
 زوار الموقع : 8389601
رئيس مجلس الإدارة

شيماء عوض

نائب رئيس مجلس الإدارة

د/ محمود عثمان

المشرف العام ورئيس التحرير

سحر رياض

آخر الأخبار حملات تنادي بالحب..بقلم/ اميمة زاهد الدكتور محمود عثمان وخربشات تويتريه فوائد الحمص الاخضر “الملانة” للصحة طرق خفض ضغط الدم بالغذاء والرياضة التوحـــــــــــد (بين الامل والتحدى ) د/ياسر المنسى أخصائى مخ واعصاب حينما ترقص الحياة على خصر إمرأة !/خولة الفرشيشي الدكتور محمود عثمان وخربشات تويتريه احذر من (مرض الشريك ) القلب في خطر اجسام مضادة للأعصاب للكشف عن الأورام الفعل ورد الفعل واثره فى العلاقات الانسانية شنط واكسسورات بالوان الربيع ألوان عصرية تزين أزياء الربيع 2017 التهاب الجيوب الأنفية وعلاقته بالاكتئاب المزمن المشروبات المحلاة بالسكر تهدد كبد طفلك بالخطر السيريالية حياة.... /امين حداد 35 فكرة لهدايا عيد الأم وحسب شخصيتها مختارات من شعر فاروق جويدة اصنعى بنفسك مربى الزنجبيل وتعرفى على فوائدها أم العانس .....بقلم / ميادة عابدين فوائد زيت الجرجير الجمالية والصحية إخلاص يجمع الشتات........بقلم/أحمد محمد الأنصاري. إلا التماثيل العارية..بقلم/عبد الرازق أحمد الشاعر كلمات احذر الكلام عنها أمام مرضى السرطان 9 توليفات طعام مضرة ابتعد عنها الآثار الجانبية الشائعة لمصل الانفلونزا أغرب 6 علاجات تستخدم في المنتجعات الصحية “ثلاثة دباديب حمر”...قصة قصيرة في طائرة أو قطار ...بقلم / رفيق مهنا العرب في مقدمة الدول الاكثر لطفا مع الغرباء اغرب وامتع مقابلة عمل فى التاريخ

شمع الأذن ودلالاته الصحية

شمع الأذن ودلالاته الصحية

شمع الأذن ودلالاته الصحية

كتب : || 2016-08-25 مشاهدة : 3233
- يمكننا أن نعلم الكثير عمّا يحدث داخل أجسامنا عن طريق مراقبة الأشياء التي ينتجها الجسم، اللون و تناسق الإفرازات يمكنها الإشارة إلى كثير من الأمور الصحية المحتملة أو يمكنها التأكيد أنّ كل شيء على ما يرام.
- شمع الأذن أو الصملاخ هي مادة شمعية تساعد على إبقاء الأوساخ والبكتيريا بعيدا جدا عن داخل قناة الأذن. هناك بعض الأمور التي يمكن أن يخبرنا بها الشمع عن صحتنا وهي:
1. إذا كان شمع الأذن مائي ويميل إلى اللون الأخضر..
إذا كُنت متعرقاً وتسرب القليل من الشمع المائي إلى خارج أذنك فهذا في الغالب نتيجة إختلاط العرق المتسرب إلى داخل الأذن بالشمع عدا عن ذلك فإن الشمع المائي المائل للون الاخضر أو الأصفر يُشير إلى التهاب في الأذن وعدوى.
 
2. إذا كان شمع الأذن جاف أو دبق...
هُنا لا تقلق فالجينات تلعب دوراً مهماَ حيث أنّ معظم الناس من الأصول الآسيوية لديهم شمع أذن جاف، في حين أن الناس من أصل إفريقي أو أصل أوروبي لديهم شمع أذن لزج أو رطب وهذا يعود للتكيف الوراثي للمناخات التي تعرّض لها أجدادنا.
3. إذا كان لشمع الأذن رائحة قوية...
قد يكون لديك التهاب أو تلف في الأذن الوسطى هذا يمكن أن يؤدي إلى عدد من الأعراض التي يشير إليها الأطباء باسم "التهاب الأذن الوسطى المزمن" وهي فقدان التوازن، ورنين في الأذن، أو الإحساس بأنّ الأذن ممتلئة.
4. إذا أحسست أنه ليس لديك شمع أذن..
في حالات نادرة وغير مفهومة جيداً بدلا من الخروج تدريجيا من تلقاء نفسه، الشمع يتراكم داخل الأذن ليكون طبقة صلبة يترافق معها مجموعة من الأعراض مثل الألم وإمتلاء الأذن ويتم علاجها في عيادة الطبيب.
5. إذا أصبح شمع الأذن كالقشور ..
في هذه الحالة أنت لست مريض أنت فقط تتقدم في السن، مع التقدم في السن الشمع يميل لأن يصبح كالقشور بدلاً من الملمس الذي يشبه زبدة الفول السوداني وهذه نتيجة طبيعية لأن الغدد بشكل عام تميل إلى أن الجفاف كلما تقدمنا في السن.

التعليقات على موضوع : شمع الأذن ودلالاته الصحية

لا توجد تعليقات على هذا الموضوع حالياً

أضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق



تعليقات الفيس بوك

مواضيع ذات صلة

إعلانات

استطلاع رأى

ما رأيك في التطويرات الاخيرة لموقع الجريدة؟

ممتاز
جيد جدا
جيد
سئ
سئ جدا

إعلانات

00

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة البداية الجديدة 2011


تصميم وبرمجة :