الأربعاء 25 - يناير - 2017
 المتواجدون الآن : 55
 زوار الموقع : 8220206
رئيس مجلس الإدارة

شيماء عوض

نائب رئيس مجلس الإدارة

د/ محمود عثمان

المشرف العام ورئيس التحرير

سحر رياض

آخر الأخبار كيف تصبحين زوجة غير مزعجة أنا وأنت اثنان/الاعلامية اميمة زاهد لا تفرح كثيرا..ولا تهتم بى ...خواطر ورسم بريشة /روز سعد دواء الشيكولاته (اقراص) للوقاية من جلطات القلب والمخ لمنزل صحي دوامى على تهوية منزلك شتاءا زواج الأقارب ومخاطره على انجاب الأطفال موجة الغلاء واثرها على الصحة النفسية الانانية مرض أم سلوك؟ عشرون عاما ..... شعر بقلم / وفاء منصور وسادة الصمت ...خواطر شعرية بقلم /أحمد محمد الانصارى «يونيكورن الشوكولاتة الساخنة» مشروب الشتاء تراجع حاسة الشم أول علامات الإصابة بالزهايمر طرق التعامل الصحيحة مع المصابون (بمتلازمة المشاهير) انجح طرق انهاء الخلاف حول مصروف المنزل حب الآباء الزائد هل يسبب التعاسة للابناء المرأة كائن حي..بقلم /اميمة زاهد استعادة العمر.../محمد فهد الحارثى طفلى لا يتكلم....طفلى ليس كأقرانه.. ما الحل محتوى جلسات البرنامج النفسي لعلاج التلعثم اضطراب الشخصية التمثيلي فن إدارة ضغوط الحياة بحر العشق . كرامات الأولياء بقلم الكاتبه/ حنان عبد البديع التحليق فوق العواصم المستباحة/عبد الرازق احمد الشاعر شرح التلقيح الاصطناعي (IVF) - IVF explained الخصوبة: الحقائق - Fertility: the facts محاولة الحمل - Trying to get pregnant المرأة وتساقط الشعر: نصائح التعامل - Women and hair loss: coping tips احدث طرق العلاج بالطب النووي Nuclear Medicine اضرار تعاطى ادوية الحرقة وارتجاع المرىء بكثرة إن في التاريخ لعبرة/عبد الرازق أحمد الشاعر

بلغوها عنى ان رؤيتها هى اجمل امنياتى واحبها فى العام الجديد

بلغوها عنى ان رؤيتها هى اجمل امنياتى واحبها فى العام الجديد

بلغوها عنى ان رؤيتها هى اجمل امنياتى واحبها فى العام الجديد

كتب : || 2016-12-26 مشاهدة : 901

**ديسمبر -
كأنه نهاية حلم أنيق يحتضرعلى أعتاب---------ولادة حلم آخر
أو وجع نليق به ويليق بنا -----بانتظار بشرى أخرى أو أمل يشبهنا على ضفاف ديسمبر

**ديسمبر الماضى وقبل الماضى
أشبه بنار أوقدت في صدورنا لم يقوى برده
على إخمادها ولا حتى كان بمقدور هذه النار
أن تدفيء برد الزمان

**ديسمبر-
أيا حقيبة عام حوت أشياء وأشياء
لطالما اقتنينا منها بسمة أو دمعة
واليوم على أدراج الرحيل نقفل هذه
الحقيبة لنضعها في سبر ذاكرتنا المنفية المنسية
ديسمبر القادم كن أملا نشتهيه

**أنت حى فى كل البقاع----------وكل مئذنة تصدح بالتشهد
تبلغك الاشواق خمسا-----ليلة رحيلك باردة---بحجم وحشة فراقك
اى طهر ضم ربوع طيبة-ستبقى حكاية العصور التى لن تمل ترديدها
انوارك لن تنطفئ----ووهجة فى الجبين--زادى لايبلغنى عتبات الفردوس
لكن وفاطرى قلبى مدائن فاضت بحبك---الصلاة والسلام عليك ياحبيبى يارسول الله فداك نفسى وأبى وامى-------اللهم اجمعنا بالمصطفى

**اناديك
وكانى اهمس فى أذن الكون--وتسافر روحى تتخطى الحدود
أمد يدى الحنين---------------فتصافحك باحتراق
مشتاق مشتاق بعمق المنفى والخذلان والوجع

**وياما ظروف بتبعدنا ...وترجع تاني تجمعنا ...
وياما ظروف بنندهها ونطلب منها تخدعنا
ولما الجرح يوجعنا
نسيبه يروح
ويخطف حلمنا المجروح
نقف تايهين بلا معنى
ولما حد يسألنا ...حبيبي اللي ضيعنا..... نقله ظروف

**قلب ميت
لا يشعر بأي شيء .. ولا يكترث لأي أمر ..
فكل ما يراه سواد في سواد .. وكل ما يحلم به ان يأكل
وينام .. دون الولوج في بقية الأحداث اليومية الجميلة التي
تشغل بال الناس .. والانكى من هذا كله انه يحاول بسط
نفوذه على كل الأنام .. ويمشي ( لتحقيق ذلك ) بأقدام حديدية
على الورود الحمراء دون ابداء الندم .. أو حتى محاولة الالتفات
لتقديم الاعتذار

**قلب جارح
يلقي من الكلمات ما يخدش كل ما هو جميل ..
وله من التصرفات ما يؤلم كل من به محيط .. ولا يشعر باللذة
الا بعد أن يمارس سلطته العليا دون الانتباه الى ان ما يفعله
يجعل أحبابه حطاما لا يقدرون على التفاعل أو حتى الابتسام

**قلب مسافر
لا يقبع في مكان واحد ..
وليس له انتماء لأي شيء .. فكل ما يراه يكون تحصيل حاصل ..
ومتعة للعين فقط .. ولا تربطه بالواقع أية صلات أو روابط ..
لذلك يشعر بالغربة كلما حاول الارتماء في حضن الطبيعة ..
أو كلما حاول ذرف الدموع على بعض ما يصيبه ..
لانه ببساطة لا يملك من يقف الى جانبه ويواسيه على ما هو فيه

**قلب احمق
لا يعي ما يدور حوله .. ولا يعترف بأخطائه ..
فكل همه الاستمتاع بما يدور في محيطه ..
وأخذ كل ما يستطيعه حتى ولو كان ذلك بوسائل غبية تحطم أنقى الأنفس ..
وتقتل أعظم الأشخاص

**قلب محب
يملك في قاموسه أبجدية خاصة عجزت عن كتابتها كل الأقلام ..
وحارت في معانيها كل الأنفس والأذهان ..
به من المشاعر ما يكفي لاحياء كل النفوس الجامدة ..
وما يغرق كل المدن الميتة .. وله من المعجبين ما لا يعد ولا يحصى
لانه يمدهم _ بكل ايثار _ بعضا مما عنده ..
ويعطيهم جزءا مما احتواه

**قلب يائس
انتحرت فيه الأماني ..
وضاعت منه كل الأحلام لأنه فقد الدرب الصحيح لشاطئ الأمان ..
وابتعد كثيرا _ بسبب طيشه _ عن ملامح العمران ..
فخسر نفسه واهله وجماعته ..
ولم يبق هناك مجالا للتسامح معه أو حتى للغفران

**قلب محترق
ملتاع على طول البعد عن الوطن والاحباب ..
لا يكاد يبني في نفسه أدوارا جديدة من الحياة حتى
تتكسر مجاديفه بفعل قسوة الواقع وتلاطم الذكريات
فيبقى في مكانه ..ذو أحلام مستقبلية كثيرة ..
ولكن ذو لذة ماضية وشوق قديم أكثر

**

 

القلب الطيب
يمسح خطايا الآخرين بكل سهولة ..
ويرى بأن الدنيا أكبر من كلمة سيئة وقعت وقت جدال ..
أو تناهت الى مسامعه بعد محاورة أو مجالسة مع بعض الأشخاص ..
ويحاول قدر استطاعته ترك بسمة نقية على وجهه
حتى لا تلمح بقية العيون كمية الطعنات التي تلقاها بسبب
كرم أخلاقه .. وشر الآخرين

**لا تشعل لهم اناملك العشرة شموعا كي تضيء ظلمة اعماقهم..
اذا شعرت بانهم لا يستحقون نورك

**لا شيء يجبرك على ان تتراقص فوق جراحك كالطير المذبوح امامهم فقط
كي تقنعهم بسعادتك لوجودك بينهم

**ا تمد يدك اليهم..لا نتشالهم من بحر الضياع..
مادمت تدرك ان الهدف الاول لغرقهم هو اغراقك

**لا تتظاهر بالفرح في قمة حزنك ولا تضحك بصوت مرتفع في قمة حاجتك للبكاء..مادمت تعلم ان التظاهر بالفرح يؤلم اكثر من الحزن ذاته

**لا تحرق ذكرياتك معهم ولا تمزق تفاصيلهم الجميلة في ذكرياتك بعدالرحيل..مادمت تعلم ان الايام قد لا تمنحك اجمل منها

**لا تحمل فوق رأسك "قربة مقطوعة"وانت في طريقك اليهم..
مادمت تعلم ان الطريق اليهم انتهاء وانه قد ينتهي الماء ولا ينتهي الطريق

**


التعليقات على موضوع : بلغوها عنى ان رؤيتها هى اجمل امنياتى واحبها فى العام الجديد

لا توجد تعليقات على هذا الموضوع حالياً

أضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق



تعليقات الفيس بوك

مواضيع ذات صلة

إعلانات

استطلاع رأى

ما رأيك في التطويرات الاخيرة لموقع الجريدة؟

ممتاز
جيد جدا
جيد
سئ
سئ جدا

إعلانات

00

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة البداية الجديدة 2011


تصميم وبرمجة :