الجمعة 24 - مارس - 2017
 المتواجدون الآن : 136
 زوار الموقع : 8383394
رئيس مجلس الإدارة

شيماء عوض

نائب رئيس مجلس الإدارة

د/ محمود عثمان

المشرف العام ورئيس التحرير

سحر رياض

آخر الأخبار التوحـــــــــــد (بين الامل والتحدى ) د/ياسر المنسى أخصائى مخ واعصاب حينما ترقص الحياة على خصر إمرأة !/خولة الفرشيشي الدكتور محمود عثمان وخربشات تويتريه احذر من (مرض الشريك ) القلب في خطر اجسام مضادة للأعصاب للكشف عن الأورام الفعل ورد الفعل واثره فى العلاقات الانسانية شنط واكسسورات بالوان الربيع ألوان عصرية تزين أزياء الربيع 2017 التهاب الجيوب الأنفية وعلاقته بالاكتئاب المزمن المشروبات المحلاة بالسكر تهدد كبد طفلك بالخطر السيريالية حياة.... /امين حداد 35 فكرة لهدايا عيد الأم وحسب شخصيتها مختارات من شعر فاروق جويدة اصنعى بنفسك مربى الزنجبيل وتعرفى على فوائدها أم العانس .....بقلم / ميادة عابدين فوائد زيت الجرجير الجمالية والصحية إخلاص يجمع الشتات........بقلم/أحمد محمد الأنصاري. إلا التماثيل العارية..بقلم/عبد الرازق أحمد الشاعر كلمات احذر الكلام عنها أمام مرضى السرطان 9 توليفات طعام مضرة ابتعد عنها الآثار الجانبية الشائعة لمصل الانفلونزا أغرب 6 علاجات تستخدم في المنتجعات الصحية “ثلاثة دباديب حمر”...قصة قصيرة في طائرة أو قطار ...بقلم / رفيق مهنا العرب في مقدمة الدول الاكثر لطفا مع الغرباء اغرب وامتع مقابلة عمل فى التاريخ الصيام والرضاعة الطبيعية شلل إرب عند الاطفال أو ملخ الولادة رجيم للنباتيين لإنقاص الوزن فوائد السلمون لإنقاص الوزن وموانع تناوله

الام الحوض اثناء الحمل

الام الحوض اثناء الحمل

الام الحوض اثناء الحمل

كتب : || 2017-01-05 مشاهدة : 1451

إن بعض النساء في فترة الحمل يصبن بحالة تسمى ألم الحزام الحوضي المرتبط بالحمل. و يسمى في بعض الأحيان بخلل الارتفاق العاني.

ما هي أعراض آلام الحوض أثناء الحمل؟

إن الحالة المسماة بألم الحزام الحوضي هي عبارة عن مجموعة من الأعراض غير المريحة و سببها اختلال أو تصلب المفاصل الخلفية أو الأمامية للحوض. إن ألم الحزام الحوضي ليس ضارا لطفلك، ولكنه يمكن أن يتسبب بآلام شديدة حول منطقة الحوض و يجعل تنقلكِ صعباً. كما ان الأعراض تختلف باختلاف النساء، و قد يكون ألم الحزام الحوضي أشد لدى بعض النساء من أخريات. و الأعراض يمكن أن تشمل ما يلي:

•     ألم حول منطقة عظم العانة في منتصف الجهة الامامية

•     ألم في جانب أو جانبي الجزء السفلي من الظهر.

•     ألم في المنطقة الواقعة بين المهبل والشرج (العجان)

كما يمكن أيضا للألم الوصول إلى الأفخاذ، و قد تشعر بعض النساء أو تسمع اصوات طقطقة او احتكاك في منطقة الحوض. و الألم يمكن أن يكون ملحوظاً أكثر في الحالات التالية:

•     المشي

•     صعود الدرج

•     الوقوف على ساق واحدة (على سبيل المثال عند ارتداء الملابس أو صعود الدرج.

•     التقلب في السرير

كما يمكن أن يكون من الصعب المباعدة بين الساقين، على سبيل المثال عند الخروج من السيارة.

هناك علاج و تقنيات تساعد على تخفيف الألم والانزعاج. إذا حصلت المرأة على النصح و المعالجة المبكرة، فإن ألم الحزام الحوضي يمكن تداركه و جعل الأعراض في حدها الأدنى. و في بعض الأحيان تزول الأعراض تماماً. معظم النساء اللواتي يعانين من ألم الحزام الحوضي يمكنهن الولادة بشكل طبيعي.  .

من هن النساء اللواتي يصبن بألم الحزام الحوضي؟

يُقدر بأن ألم الحزام الحوضي المرتبط بالحمل، أو كما يسمى أحيانا خلل الارتفاق العاني، يصيب واحدة من كل خمس نساء حوامل. ومن غير المعروف بالضبط لم تصيب آلام الحوض بعض النساء دون غيرهن، لكنه يُعتقد أن تكون المسألة مرتبطة بعدد من الأمور، من بينها ضرر سابق قد لحق بالحوض، تحرك مفاصل الحوض بشكل غير متساو، والوزن أو وضع الجنين.

العوامل التي قد تجعل المرأة أكثر عرضة للإصابة بالم الحزام الحوضي تشمل ما يلي:

•     آلام سابقة في أسفل الظهر أو في حزام الحوض

•     إصابة سابقة في الحوض، على سبيل المثال جراء سقوط أو حادث

•     الإصابة بألم الحزام الحوضي في فترة حمل سابقة.

•     الوظائف الجسدية الشاقة

متى تلجئ للحصول على مساعدة للتخلص من آلام مفاصل الحوض

إن الحصول على تشخيص في أبكر وقت ممكن يمكن أن يساعد في إبقاء الألم في حده الأدنى وتجنب الانزعاج على المدى الطويل. العلاج من قبل أخصائي في العلاج الفيزيائي عادةً ما ينطوي على الضغط بلطف على المفصل المصاب أو تحريكه، مما يساعد المفصل على العمل بشكل طبيعي من جديد.

إذا لاحظت الألم حول منطقة الحوض، أعلم القابلة الخاص بك، أو الطبيب المولد. أطلبي من أحد أعضاء الفريق الطبي المسؤول عنك تحويلكِ إلى أخصائي في العلاج الفيزيائي من ذوي الخبرة في علاج مشاكل مفاصل الحوض. لا تتحسن هذه المشاكل عادةً الا بعد الولادة، ولكن معالجة هذه المشكلة من قبل طبيب خبير يمكن أن يخفف من الأعراض بشكل كبير خلال فترة الحمل.

العلاج

يهدف العلاج الفيزيائي إلى تخفيف الألم، وتحسين عمل العضلات وتحسين وضع مفاصل الحوض و استقرارها. و قد يشمل العلاج ما يلي:

•     العلاج اليدوي للتأكد من أن مفاصل الحوض، والورك والعمود الفقري تتحرك بشكل طبيعي

•     تمارين لتقوية قاع الحوض والمعدة والظهر وعضلات الفخذ

•     تمارين في الماء

•     المشورة والاقتراحات بما في ذلك وضعيات المخاض والولادة، و كيفية الاهتمام بالطفل، و وضعيات ممارسة الجنس

•     تخفيف الألم عن طريق تحفيز الأعصاب عبر الجلد

•     استخدام بعض المعدات إذا لزم الأمر مثل، العكازات أو أحزمة دعم الحوض

التعامل مع آلام الحوض أثناء الحمل 

إن أخصائي العلاج الفيزيائي قد يوصي بحزام دعم الحوض للمساعدة في تخفيف الألم، أو العكازات للمساعدة في التنقل. حيث يمكن أن يساعد ذلك على تخطيط يوم المصاب بحيث يمكنه تجنب الأنشطة التي تسبب الألم. على سبيل المثال، لا تصعد لأعلى أو لأسفل الدرج أكثر مما تحتاج لذلك.

جمعية المعالجين الفيزيائيين المرخصة في صحة المرأة تقدم مجموعة من النصائح لتدارك ألم الحزام الحوضي، و هذه النصائح تتضمن ما يلي:

•     التقليل من النشاط و تجنب الأنشطة التي قد تجعل الألم أسوأ.

•     أخذ قسطاً من الراحة قدر المستطاع.

•     الحصول على مساعدة في الأعمال المنزلية من الشريك، الأسرة والأصدقاء.

•     ارتداء الأحذية المسطحة، و الداعمة.

•     الجلوس عند ارتداء الملابس - على سبيل المثال عدم الوقوف على ساق واحدة عند ارتداء على الجينز.

•     الحفاظ على الركبتين متقاربتين عند الدخول والخروج من السيارة - و وضع كيس بلاستيكي على الكرسي ليساعد بالدوران و الحركة.

 النوم في وضع مريح، على سبيل المثال النوم على الجانب مع وضع وسادة بين الساقين.

•     جربي اكتر من طريقة للتقلب في الفراش، مثلا بضم الركبتين معا و شد الارداف.

•     اصعدي على السلالم درجة درجة او بالمقلوب او جالسة على مؤخرتكِ.

•     إذا كنتِ تستخدمين العكازات، استخدمي حقيبة صغيرة لحمل الأغراض فيها.

•     إذا كنتِ ترغبين بممارسة الجنس، فحاولي اتخاذ وضعيات مختلفة مثل الجثو على اليدين و الركبتين.

تنصح جمعية المعالجين الفيزيائيين المرخصة في صحة المرأة بتجنب ما يلي:

•     الوقوف على ساق واحدة

•     الانحناء لرفع، أو حمل طفل مستندةً على أحد الوركين

•     الجلوس واضعةً قدم فوق قدم

•     الجلوس على الأرض، أو الجلوس بشكل ملتوي

•     الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة

•     رفع الأوزان الثقيلة، مثل أكياس التسوق، والغسيل المبلل أو طفل صغير

•     الكنس

•     دفع الأشياء الثقيلة، مثل عربة السوبر ماركت

•     حمل الأشياء بيد واحدة (حاول استخدام حقيبة صغيرة)

يمكنكِ الحصول على مزيد من المعلومات حول إدارة الأنشطة اليومية المرتبطة بألم الحزام الحوضي من المجموعات التي تشارك المعلومات المهتمة بهذا الأمر و المتعلقة به.

الحيض و الولادة

تتمكن العديد من النساء اللواتي يعانين من ألم الحزام الحوضي من الولادة بشكل طبيعي. خططي للمستقبل مسبقا و ناقشي خطة الولادة مع شريككِ و القابلة. أكتبي في خطة الولادة أنك تعانين من ألم الحزام الحوضي ليعلم أولئك الذين سيساندوكِ في فترة المخاض بوضعك الخاص.

فكري في الوضعيات الأكثر راحة لكِ خلال الولادة و قومي بكتابتها في خطة الولادة. عندما تكونين في المياه فإن المياه تزيل الثقل عن مفاصلكِ و تسمح لكِ بالحركة بسهولة، لذلك قد ترغبين في التفكير بأن تلد طفلك في الماء. يمكنكِ مناقشة هذا الأمر مع القابلة.  

مجال الحركة الخالي من الألم

إذا كنتِ تشعرين بالألم عند فتح ساقيكِ، فتعرفي على مجموعة الحركات الخالية من الألم. للقيام بذلك، قومي بالاستلقاء على ظهرك أو الجلوس على حافة الكرسي و افتحي ساقيكِ بقدر ما تستطيعين من دون الشعور بالألم - شريككِ أو القابلة يمكنهم قياس المسافة بين ركبتيكِ باستخدام شريط قياس. هذا هو مجال الحركة الخالي من الألم الخاص بك .

لكي تحمي مفاصلك أثناء المخاض و الولادة، لا تباعدي بين قدميكِ أكثر من مجال الحركة الخالي من الألم الخاص بكِ. فهذا مهم بشكل خاص إذا ما كانتِ ستأخذين حقنة تخدير فوق الجافية في المخاض ،حيث إن هذه الحقنة ستوقف أي ألم يحذركِ من أنكِ تباعدين بين قدميكِ أكثر من اللازم. إذا كانتِ ستخضعين لتخدير فوق الجافية، فتأكدي من أن القابلة وشريككِ على علم بمجال الحركة الخالي من الألم المسموح لكِ لتحريك ساقيكِ.

عند الضغط في المرحلة الثانية من المخاض، قد تجدين أنه من المفيد أن تستلقي على أحد جانبيكِ. حيث أن هذا سيمنع ساقيكِ من التباعد أكثر من اللازم. كما يمكنكِ البقاء على هذه الوضعية في مرحلة الولادة أيضاً في حال رغبتي بذلك.

في بعض الأحيان، يكون من الضروري أن تباعدي بين ساقيكِ أكثر من مجال الحركة الخالي من الألم الخاص بكِ من أجل أن تلدي طفلك بشكلِ آمن و خاصةً إذا كانت الولادة معانة (على سبيل المثال عند إستخدام الدكتور لأداة المحجم لإخراج الجنين من الرحم). و حتى في هذه الحالة، فمن الممكن الحد من المباعدة بين الساقين. تأكدي من أن القابلة والطبيب مدركان أنك تعانين من ألم الحزام الحوضي. إذا ما حدث هذا الأمر، فعلى الطبيب الفيزيائي معاينتك بعد الولادة. عليكِ بالاهتمام بنفسك بشكل كبير إلى أن يتم معاينتك و تقديم النصح لكِ بناء على وضعك الصحي.


التعليقات على موضوع : الام الحوض اثناء الحمل

لا توجد تعليقات على هذا الموضوع حالياً

أضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق



تعليقات الفيس بوك

مواضيع ذات صلة

إعلانات

استطلاع رأى

ما رأيك في التطويرات الاخيرة لموقع الجريدة؟

ممتاز
جيد جدا
جيد
سئ
سئ جدا

إعلانات

00

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة البداية الجديدة 2011


تصميم وبرمجة :